دراسة توصي بإنشاء مراكز بحث متخصصة في الشأن الأمني المتعلق بإسرائيل على غرار معهد دراسات الأمن القومي

دراسة توصي بإنشاء مراكز بحث متخصصة في الشأن الأمني المتعلق بإسرائيل على غرار معهد دراسات الأمن القومي
طباعة تكبير الخط تصغير الخط

منحت أكاديمية الإدارة والسياسة للدراسات العليا ضمن البرنامج المشترك مع جامعة الأقصى درجة الماجستير 
 
للباحث / نضال محمد مصطفى تنيرة
وذلك بعد مناقشة رسالته الموسومة بعنوان:
 دور مراكز البحث في صناعة القرار الاستراتيجي في إسرائيل - معهد أبحاث الأمن القومي أنموذج INSS  "

  
والتي عُقدت في قاعة الشهيد بمبنى أكاديمية الإدارة والسياسة ، يوم الاحد الموافق  30/ 09 /2018 م،

وتكونت لجنة المناقشة كلاً من: 

د. خالد رجب شعبان مشرفاً ورئيساً،

د. مأمون عامر أبو عامر مناقشا داخلياً،

د. هشام عبد القادر أبو هاشم  مناقشاً خارجياً .
 

 

وتوصلت الدراسة الى مجموعة من النتائج أهمها:​​

 

* يحتل البحث العلمي دورا مركزيا منذ إنشاء إسرائيل، ولذلك تم توجيه أكثر من 76% من إجمالي الإنفاق الحكومي المخصص للبحث العلمي للأبحاث العلمية.

* توجد في إسرائيل عشرات المراكز البحثية والمؤسسات العلمية، موزعة على كامل الساحة السياسية الإسرائيلية، تشكل مجموعة غير متجانسة من حيث اتساع نطاق المواضيع والتمويل والتفويض والموقع.

* يعتبر معهد دراسات الأمن القومي " التابع لجامعة تل أبيب، مجمع جنرالات الجيش الذين لهم الباع الطويل في العمل سواء العسكري والأمني، وذلك لما يقدمه من دراسات وأبحاث تتعلق بالشأن الأمني الذي يمس دولة الاحتلال بشكل مباشر وغير مباشر ، وتعتبر توصياته بالنسبة للحكومات المتعاقبة في اسرائيل بمثابة قرارات نافذة يعتد بها حال الحاجة اليها.

وتوصلت الدراسة الى مجموعة من التوصيات أهمها:

 
  • يتوجب على الحكومات العربية عموماً والسلطة الفلسطينية خصوصاً أن تعمل على زيادة الإنفاق وتوفير الدعم المالي لمراكز الأبحاث .
  • إنشاء مراكز بحث متخصصة في الشأن الأمني المتعلق بإسرائيل على غرار معهد دراسات الأمن القومي .