دراسة توصي بضرورة تعزيز مفهوم التفكير الاستراتيجي للاستفادة منه في تعزيز التميز المؤسسي

دراسة توصي بضرورة تعزيز مفهوم التفكير الاستراتيجي للاستفادة منه في تعزيز التميز المؤسسي
طباعة تكبير الخط تصغير الخط

منحت أكاديمية الإدارة والسياسة للدراسات العليا ضمن البرنامج المشترك مع جامعة الأقصى درجة الماجستير 
 
للباحث / محمد عبد الرحمن محمد قريق
وذلك بعد مناقشة رسالته الموسومة بعنوان:
 "أثر ممارسة التفكير الاستراتيجي في تحقيق التميز المؤسسي في القطاع الحكومي"
  
والتي عُقدت في قاعة الاكاديمية بجمعية الشابات المسلمات، يوم السبت الموافق  10/ 03 /2018 م،

وتكونت لجنة المناقشة كلاً من: 

د. حسام نعيم النفار  مشرفاً ورئيساً،

د. محمد إبراهيم المدهون  مناقشا داخليا،

د. خليل إسماعيل ماضي    مناقشاً خارجياً .

 

 

وتوصلت الدراسة الى مجموعة من النتائج أهمها:​​

 

  • بلغت درجة ممارسة المدراء العامون للتفكير الاستراتيجي ككل نسبة 77.07% وهي نسبة جيدة.
  • بلغت درجة التميز المؤسسي في وزارات قطاع الحكم ما نسبته 67.18% وهي نسبة ضعيفة نسبياً وتحتاج إلى العمل والتطوير.
  • توجد علاقة ذات دلالة إحصائية لممارسة التفكير الاستراتيجي لدى المدراء العامون على تحقيق التميز المؤسسي لدى وزارات قطاع الحكم حيث كانت دلالة أقل من 0.05.
  • يوجد أثر لممارسة المدراء العامون للتفكير الاستراتيجي على تحقيق التميز المؤسسي.

 

وتوصلت الدراسة الى مجموعة من التوصيات أهمها:​​

 

  • العمل علي نشر ثقافة التفكير الاستراتيجي بين أوساط المدراء العامون في مؤسسات القطاع العام الفلسطيني.
  • ضرورة تعزيز مفهوم التفكير الاستراتيجي للاستفادة منه في تعزيز التميز المؤسسي.
  • وضع آليات محددة وممنهجة تضمن مشاركة أوسع للعاملين في مؤسسات القطاع العام والمستفيدين منه عند صياغة رؤية ورسالة كل مؤسسة.
  • زيادة وعي المدراء العامون في مؤسسات القطاع العام بأهمية التفكير الاستراتيجي لما له من تأثير إيجابي علي تميز وتطور أداء المؤسسات.