الأكاديمية تعقد ندوة بعنوان الازمة المالية وآثارها الاقتصادية في قطاع غزة

الأكاديمية تعقد ندوة بعنوان الازمة المالية وآثارها الاقتصادية في قطاع غزة
طباعة تكبير الخط تصغير الخط

نظمت أكاديمية الإدارة والسياسة للدراسات العليا بالشراكة مع مركز غزة للدراسات مساء الثلاثاء الوافق 30 -01-2018

 ندوة بعنوان 

" الازمة المالية وآثارها الاقتصادية في قطاع غزة "

 

خلال ندوة نظمتها أكاديمية الإدارة والسياسة ضرورة عاجلة لإنقاذ غزة من للانهيار الاقتصادي

غزة جزء هام من فلسطين ومثلث في مراحل عدة للنضال الفلسطيني أيقونة متجددة العطاء غزة ليوم وبعد توقيع اتفاق المصالحة في أكتوبر 2017 تعيش حالة متزايدة من التردي الاقتصاد مع وجود مسؤولية مباشرة للسلطة الفلسطينية عن ما وصلت اليه وفق ما أكده الاستاذ الدكتور معين رجب الخبير الاقتصادي بالإضافة الى الأستاذ يوسف الكيالي وكيل وزارة المالية والأستاذ أسامة نوفل الخبير الاقتصادي ومدير عام الدراسات في وزارة الاقتصادي الوطني

واكد الكيالي ان إنفاق السلطة على قطاع غزة نفترض 1078 مليار دولار سنويا بينما يبلغ الانفاق الفعلي 1045 مليار وبعد الإجراءات الانتقامية انخفض انفاق السلطة من 84 مليون شهريا الى 59 مليون دولار شهريا تشمل الرواتب بينما بلغت إيرادات السلطة من غزة 100 مليون عدا عن مشروع الغاز الغير معلوم فضلا عن عجز متراكم في السيولة المالية

ووجه الخبراء الثلاثة توصيات متفق عليها لإنقاذ غزة اقتصاديا وذلك عبر رفع عاجل للإجراءات العقابية وفتح البوابة الجنوبية للحركة التجارية ووقف اغراق غزة بالمنتجات الإسرائيلية لصالح المنتج الوطني واعفاء غزة من الضرائب لفترة زمنية معقولة او تسهيل الإجراءات مع رجال الاعمال وخاصة العقوبات القانونية لبعضهم ولفترة سماح، وفترة سماح من البنوك لمدة لا تقل 6 شهور او قبل كل ذلك انهاء كلي للحصار وعلى الصعيد الاجرائي العلاجي العاجل اكد المتحدثون باستثمار أمثل للأراضي الزراعية وإعادة تقديمها للخريجين وضبط افضل للحدود، وترشيد الانفاق العام ووقف خصومات البنوك ثم وقف البنوك اخراج السيولة من غزة

واكد الدكتور محمد المدهون رئيس الاكاديمية ان المدخل الأرحب لإنقاذ غزة من الانهيار الاقتصادي وكذا عديد القضايا الأخرى يتمثل في المعالجات السياسية والمتمثلة في تحقيق المصالحة الجادة والمسؤولة لكي تحمي الاقتصاد الغزي وتعيد الاعتبار للمواطن الفلسطيني فيها.

داعيا الرئيس أبو مازن الى تبني هموم غزة وأهلها

وتقديم معالجات سريعة لها وكذا حلول استراتيجية تعيد الاعتبار لوحده الضفة وغزة وتحقيق حالة كاملة كافة مواطني الشعب الفلسطيني