دراسة توصي بالتوازن في تقديم الدعم والتمويل القطري للقطاعات المختلفة في تحقيق أولويات التنمية بقطاع غزة

دراسة توصي بالتوازن في تقديم الدعم والتمويل القطري للقطاعات المختلفة في تحقيق أولويات التنمية بقطاع غزة
طباعة تكبير الخط تصغير الخط

 

منحت أكاديمية الإدارة والسياسة للدراسات العليا ضمن البرنامج المشترك مع جامعة الأقصى درجة الماجستير 
 
للباحث /  
محيي الدين إسماعيل محي الدين الأسطل
وذلك بعد مناقشة رسالته الموسومة بعنوان:
 "  
دور التمويل القطري في تحقيق أولويات التنمية بقطاع غزة "

  
والتي عُقدت في قاعة الشهيد بمبنى أكاديمية الإدارة والسياسة ، يوم الاربعاء الموافق  03/ 01 /2018 م،

وتكونت لجنة المناقشة كلاً من: 

د. محمد إبراهيم المدهون  مشرفاً ورئيساً،

أ. د. محمد إبراهيم مقداد    مناقشا خارجيا،

د. يوسف صبحي الغريز  مناقشاً خارجياً .
 

 

وتوصلت الدراسة الى مجموعة من النتائج أهمها:​​

 

  • وجود علاقة إيجابية قوية ذات دلالة إحصائية عند مستوى دلالة (α ≤ 0.05) بين التمويل القطري وأولويات التنمية في قطاع غزة، حيث بلغ معامل الارتباط (0.809).
  • تتأثر أولويات التنمية بصورة جوهرية وذات دلالة إحصائية بالتمويل القطري، حيث أن %62.6 من التغير في البنية التحتية، و%51.6 من التغير في التنمية الاقتصادية، و%56.4 من التغير في التنمية الاجتماعية يعود إلى تأثير التمويل القطري.

 

 

وتوصلت الدراسة الى مجموعة من التوصيات أهمها:

 

  • التوازن في تقديم الدعم والتمويل للقطاعات المختلفة، والتوجه نحو تحقيق أولويات التنمية الاقتصادية والاجتماعية، مع عدم إغفال الأولويات الأخرى.
  • الاستمرار في دعم برامج التنمية العمرانية المتعلقة بمشاريع إنشاء المدن الجديدة، والمشاريع الإسكانية، والمباني العامة.
  • تركيز الدعم نحو قطاع النقل والمواصلات باعتباره أحد الدعائم الأساسية في تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية.