دراسة توصي بالطريقة المثلى للاقتصاص من مجرمي الحرب من قادة الاحتلال الإسرائيلي تكمن في ممارسة الشعب الفلسطيني

دراسة توصي بالطريقة المثلى للاقتصاص من مجرمي الحرب من قادة الاحتلال الإسرائيلي تكمن في ممارسة الشعب الفلسطيني
طباعة تكبير الخط تصغير الخط

 

 

منحت أكاديمية الإدارة والسياسة للدراسات العليا ضمن البرنامج المشترك مع جامعة الأقصى درجة الماجستير 
 
للباحث / 
عربي محمد علي العماوي
وذلك بعد مناقشة رسالته الموسومة بعنوان:
 " 
الجريمة الدولية من منظور القانون الجنائي الدولي - جرائم الاحتلال الإسرائيلي في فلسطين نموذجاً "
  

والتي عُقدت في قاعة الشهيد بمبنى أكاديمية الإدارة والسياسة ، يوم الاربعاء الموافق  13/ 12 /2017 م،

وتكونت لجنة المناقشة كلاً من: 

د. طارق محمد الديراوي  مشرفاً ورئيساً،

د. عبد القادر صابر جرادة مناقشا خارجياً،

د. عدلي عبد الفتاح نصار   مناقشاً خارجياً .
 

 

وتوصلت الدراسة الى مجموعة من النتائج أهمها:

 

إن مضي قوات الاحتلال الإسرائيلي قدماً في انتهاك قواعد القانون الإنساني، والقانون الدولي لحقوق الإنسان؛ هو انعكاس طبيعي لعجز المجتمع الدولي عن القيام بواجباته القانونية والأخلاقية تجاه المدنيين في الأراضي الفلسطينية المحتلة

 

وتوصلت الدراسة الى مجموعة من التوصيات أهمها:

 

أن الطريقة المثلى للاقتصاص من مجرمي الحرب من قادة الاحتلال الإسرائيلي تكمن في ممارسة الشعب الفلسطيني لحقه في تقرير مصيره بمقاومة الاحتلال الاسرائيلي من خلال السبل والآليات المشروعة التي حددها وكفلها القانون الدولي.