دراسة توصي بضرورة تبنى المشاركة المجتمعية وتعزيزها في برامج عمل المؤسسات التعليمية ومؤسسات المجتمع المدني

دراسة توصي بضرورة تبنى المشاركة المجتمعية وتعزيزها في برامج عمل المؤسسات التعليمية ومؤسسات المجتمع المدني
طباعة تكبير الخط تصغير الخط

 

منحت أكاديمية الإدارة والسياسة للدراسات العليا ضمن البرنامج المشترك مع جامعة الأقصى درجة الماجستير 
 
للباحث / أسامة رسمي سليمان النجار

وذلك بعد مناقشة رسالته الموسومة بعنوان:
 " 
التعصب الحزبي لدى طلبة الجامعات الفلسطينية وعلاقته بالمشاركة المجتمعية "
  
والتي عُقدت في قاعة المؤتمرات بمبنى الإدارة في جامعة الأقصى، يوم الاربعاء  الموافق 09 /08 /2017 م،

وتكونت لجنة المناقشة كلاً من: 

د. محمد عبد العزيز الجريسي مشرفاً ورئيساً،
د. عماد الدين محمد أبو رحمة      مناقشاً داخلياً ،

أ. د. عايدة شعبان صالح    مناقشاً خارجياً .
 

 

وتوصلت الدراسة الى مجموعة من النتائج أهمها:

  1. بلغ مستوى التعصب الحزبي (60.0%) و هي نسبة متوسطة ولهذا وجب على كافة الأحزاب في  الجامعات الفلسطينية تغليب مفهوم الوطن و المصلحة العامة على المصلحة الحزبية.
  2. بلغ مستوى المشاركة المجتمعية (81.0%) و هي نسبة كبيرة وتعتبر سمة يجب العمل على تعزيزها و الاستفادة منها لتنمية و تطوير المجتمع.
  3. توجد علاقة طردية بين المشاركة المجتمعية و التعصب الحزبي لدى طلبة الجامعات الفلسطينية.

 

وتوصلت الدراسة الى مجموعة من التوصيات أهمها:

ضرورة تبنى المشاركة المجتمعية وتعزيزها في برامج عمل المؤسسات التعليمية ومؤسسات المجتمع المدني، والعمل على توعية طلاب الجامعات بمساوئ التعصب الحزبي وأضراره على المجتمع، وذلك من خلال ترسيخ مبدأ المشاركة المجتمعية وبيان أهميته في الحد من ظاهرة التعصب الحزبي، وضرورة  تفعيل مجالس الطلبة بحيث تضم مشاركة كافة الأطر الطلابية في مجلس الطلبة.