دراسة توصي بانضمام ديوان الرقابة المالية والإدارية إلى منظمة ( الانتوساى )

دراسة توصي بانضمام ديوان الرقابة المالية والإدارية إلى منظمة ( الانتوساى )
طباعة تكبير الخط تصغير الخط

منحت أكاديمية الادارة والسياسة للدراسات العليا ضمن البرنامج المشترك مع جامعة الاقصى درجة الماجستير للباحث نائل عبد علي النعيزي تخصص قيادة وإدارة، وذلك بعد مناقشة رسالته الموسومة بعنوان : " مدى إلتزام ديوان الرقابة المالية والإدارية في فلسطين بمبادئ الشفافية والمساءلة الصادرة عن المنظمة الدولية للأجهزة العليا للرقابة المالية والمحاسبة “الإنتوساي” ".

والتي عقدت في قاعة المؤتمرات – جامعة الأقصى، يوم الاثنين الموافق 03-08-2015 وتكونت لجنة المناقشة كلاً من  د. ســالــم أحــــمـــد صبــاح مشرفاً ورئيساً، د. مـحمد إبراهيــم المدهـون مناقشاً داخلياً، أ. د. يـوسف محمـود جربـوع مناقشاً خارجياً.

هدفت الدراسة إلى الكشف عن مدى التزام ديوان الرقابة المالية والإدارية في فلسطين بمبادئ الشفافية والمساءلة الصادرة عن المنظمة الدولية للأجهزة العليا للرقابة والمحاسبة (الإنتوساي).

ومن أبرز نتائج الدراسة،  تأثير كبير لتطبيق الإطار القانوني والإفصاح عنه لضمان المساءلة والشفافية على التزام ديوان الرقابة المالية والإدارية،تأثير كبير لتطبيق معايير وعمليات ومنهجيات الرقابة التي تتسم بالموضوعية والشفافية على التزام ديوان الرقابة المالية والإدارية، عدم وجود تأثير لتطبيق معايير النزاهة والسلوك الجيد للموظفين والمستشارين والمساءلة والشفافية

وأوصت الدراسة بضرورة،  ضرورة تحديث قانون الديوان بما يتلاءم مع القوانين الدولية وخاصة قانون الانتوساي,  وجود نص واضح بشأن آلية إعداد موازنة الديوان واعتمادها من قبل المجلس التشريعي, ضرورة وجود نص واضح في القانون الاساسي الفلسطيني على نشر تقرير الديوان في الجريدة الرسمية لضمان اطلاع جميع الاطراف ذات العلاقة عليه.